بلغ إجمالي قيمة مشروع كسوة العيد الذي أطلقته هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية 292 ألفاً و 800 درهم، واستفاد من المشروع أكثر من 3 آلاف شخص من أبناء الأسر المسجلة لدى الهيئة في ضوء نتائج دراسات الفرق الميدانية، وتم تنفيذ مشروع كسوة العيد في 13 دولة.

ضمت قائمة الدول المستفيدة من مشروع كسوة العيد كلاً من: الإمارات، والنيجر، وفلسطين، والسودان، والأردن، ولبنان، والبوسنة، وقرغيزيا، وكوسوفا، والهند، واندونيسيا، والنيجر، والسنغال، وقد تم اختيار الملابس بطريقة تنسجم مع متطلبات وحاجات المستفيدين من الكسوة كالأيتام وغيرهم، وبشكل يعزز الفرحة بالعيد، وثمن ذوو المستفيدين هذه الخطوة لما لها من أهمية في التخفيف عن النفقات اللازمة لشراء الملابس واستعمالها في مجالات مهمة أخرى لشراء أساسيات الحياة اليومية. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *