وزعت مؤسسة الشيخ عيد الخيرية القطرية آلاف الجالونات من المياه على على الأسر العراقية النازحة في عدد من مناطق النزوح بالتعاون مع شركائها المحليين في جمعية أعن المحتاجين الخيرية.
جاء ذلك في إطار مشروعها الإغاثي الواسع “حملة أهل الخليج لإغاثة الشعب العراقي” والذي يشمل تقديم العديد من أنواع الإغاثات والمساعدات تتضمن نحو 10 مشاريع إغاثية يتم تنفيذها على مدى يتفاوت من ستة أشهر لبعض المشاريع الإغاثية وتصل إلى سنة في جانب آخر من المشاريع، حيث تبلغ التكلفة الإجمالية للحملة التي يدعمها أهل قطر 12.4 مليون ريال.
وقامت المؤسسة خلال الأيام الماضية بتوزيع ٧٢٠ جالون مياه على مخيمات العامرية منها 300 جالون بمخيم زوبع ومثلها في مخيم الفلوجة و 120 في مخيم الأبرا.

وسبق أن وزعت وزعت المؤسسة نحو 600 جالون على النازحين في مخيمات الصمود والخالدية والناصرية، وشهدت الأيام الأولى من الحملة توزيع 10.000 كرتون من المياه على أسر النازحين.

وتأتي تلك الحملة الإغاثية وسط أوضاع انسانية صعبة للنازحين العراقيين، حيث يعيشون في الصحراء والعراء يفترشون الأرض ويلتحفون السماء، واستطاع بعضهم أن يقيم خياما بلاستيكية أو من فرش الأسرة والمنازل أو من الصفيح وغيره من الأدوات البسيطة المتوفرة، وسط تفش للأمراض وتساقط البعض من الإغماء وضربات الشمس مع استمرار الأزمة وعدم وجود ماء صالح للشرب هناك.

وأدت تلك الظروف لتهديد أكثر من 60 ألف عائلة نازحة بمنطقة عامرية الفلوجة العراقية بالموت عطشًا في ظل شح المياه التي لا يجد النازحون ثمنا لشرائها، في ظل درجة حرارة تصل لـ52 درجة مما دفع حملة عيد للقيام بحملتها الإغاثية.

وتبلغ تكلفة 12 لترا من الماء الذي يكفي الأسرة لمدة يوم واحد خمسة ريالات مما يعني أن 60 ألفا يحتاجون ماء للشرب بتكلفة قدرها 300 ألف ريال يوميا و9 ملايين ريال شهريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *