أعلنت مجموعة ماجد الفطيم الإماراتية لتطوير وإدارة مراكز التسوق ومنشآت التجزئة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن تحقيق حملتها “ساهم في إسعاد محتاج” خلال شهر رمضان أرقام تبرعات قياسية، والتي تهدف لمساعدة الأسر المحتاجة في كافة أنحاء المنطقة.

وقالت المجموعة في بيان لها أصدرته نهاية يوليو الماضي أن أكثر من 13 ألف شخص بالتبرع بأكثر من 63 ألف كتاب، و46,500 لعبة، و52,000 كيلوجرام من الملابس، بزيادة ملحوظة بالمقارنة مع العام 2015 الذي شهد جمع 36 ألف كيلوجرام. وحصلت المجموعة أيضاً على مبلغ مالي نقدي وصل إلى 84,868 دولاراً أمريكياً (311,699 درهماً) من العملاء الذين تمكنوا من التبرع من خلال بطاقات «نجم» فيزا الائتمانية من «ماجد الفطيم».

وأشارت الحملة إلى أنها قامت بوضع ى صناديق للتبرعات في كافة وجهاتها بالبحرين، ومصر، ولبنان، وسلطنة عمان، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ويأتي ذلك في إطار شراكة مؤسسة ماجد الفطيم مع منظمات خيرية في كافة أنحاء المنطقة مثل الجمعية الإسلامية في البحرين، وجمعية صناع الحياة في مصر، وجمعية بسمة في لبنان، وجمعية دار العطاء في سلطنة عمان، وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *