قالت حملة “الحج فرصتك للتغيير” التابعة لجمعية “كفى” للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات بمكة المكرمة، أنها استطاعت المساهمة في إقلاع 161 حاج هذا العام عن التدخين من خلال عيادتها الثابتة والمتنقلة في المشاعر المقدسة ومساكن الحجاج.

وأضاف مدير “كفى” بمكة المكرمة إبراهيم الحمدان، في تصريح له أن الحملة استهدفت الحجاج وقدمت لهم مواد توعوية بأضرار التدخين والمخدرات، إضافة إلى الاستشارات الطبية.

وأكد الحمدان أن الجمعية تشارك كل عام في موسم الحج لتوعية الحجيج في ظل أجواء إيمانية تعينهم على الإقلاع عن التدخين، مشيرًا إلى أن الجمعية تقيم سنويًا حملات وبرامج مكثفة للحجاج في موسم الحج بمختلف فروعها بمنطقة مكة المكرمة، عبر منافذ استقبال الحجاج، وتسيير قوافل حج للمتعافين من الإدمان، وإقامة عيادات في المشاعر المقدسة لعلاج الراغبين في الإقلاع عن التدخين وتقديم الاستشارات الطبية بإشراف متخصصين .

كما قامت الجهات السعودية المشرفة على الحج بإطلاق حملات توعية متعددة، مثل :

  • أطلقت إمارة منطقة مكة هذا العام أوسمة عدة على حسابها في تويتر ضمن حملاتها لتوعية الحجيج، من بينها “الحج عبادة وسلوك حضاري”، بهدف التعريف باتباع السلوك الصحيح أثناء المكوث والتنقل بين المشاعر المقدسة.
  • كما أطلقت الحملة الوطنية الإعلامية لتوعية ضيوف الرحمن حملة تحت عنوان “الحج رسالة سلام”، تضمنت الفئات المخالفة للحج، وهي حج المقسم بدون تصريح، ونقل الحجاج غير النظاميين، وأصحاب الحملات الوهمية.

فقد شهد الحج هذا العام حملات توعوية للحجيج مكثفة من قبل الجهات السعودية المشاركة في الإشراف على الحج، وذلك تحت شعارات متعددة تبدأ من ضرورة الحج بتصريح مرورا بالتأكيد على الجوانب الصحية وانتهاء بآداب تأدية المناسك، وحتى بعض الحملات المتعلقة بالتوقف عن التدخين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *